الرئيسية / صحة / استشاري توليد يكشف تاريخ ومعدل نجاح الحقن المجهري في مصر

استشاري توليد يكشف تاريخ ومعدل نجاح الحقن المجهري في مصر

استشاري توليد يكشف تاريخ ومعدل نجاح الحقن المجهري في مصر السبت 15-06-2019 19:05 | كتب: بسام رمضان | الدكتور كريم شاهين اثناء شرحه للحقن المجهري لطلبة طب المنيا  الدكتور كريم شاهين اثناء شرحه للحقن المجهري لطلبة طب المنيا تصوير : المصري اليوم

كشف الدكتور كريم شاهين، مدرس واستشاري التوليد وأمراض النساء وأطفال الأنابيب بكلية الطب جامعة المنيا ومدير مركز صحة المرأة التخصصي للنساء والتوليد وأطفال الأنابيب بالمنيا، أنه عام ١٩٨٧ انتشر خبر عن أول طفله تولد بعد عملية أطفال أنابيب عن ١٨ عامًا من تأخر الإنجاب.

وتابع: «اليوم بعد ٣٠ عامًا تطورت عملية الإخصاب المساعد في مصر، حيث يجري الآن في مصر أكثر من ٦٠ ألف تجربة حقن مجهري سنوياً ويوجد أكثر من ١٥٠ مركز للحقن المجهري في مصر».

وأردف: «الحقن المجهري أحد وسائل الإخصاب المساعد التي تعطي أمل لحالات تأخر الإنجاب وتتم عن طريق تخصيب بويضات الأم من خلال عملية دقيقة تحدث خارج جسم الأم بغرض الحصول على أجنة يتم إرجاعها إلى رحم الأم بهدف حدوث حمل، وأسباب اللجوء إليه تتمثل في: انسداد الأنابيب لدى الأم، أو بعض حالات البطانة المهاجرة، أو بعض حالات تكيس المبيض، كبر سن الأم، ولقلة وضعف الحيوانات المنوية لدى الأب».

وأكد أن «معدلات نجاح الحقن المجهري في مصر كبيرة وتتراوح ما بين ٥٠ و٦٠% مقارنةً بنسب حدوث الحمل عند الأزواج التي لا تعاني من تأخر الإنجاب وهي النسب الطبيعية التي تتراوح ما بين ٢٠ و٢٥%».

المصدر المصرى اليوم