الرئيسية / أخبار مصر / أحكام ضد متورطات في قتل المصرية مريم مصطفى ببريطانيا.. ووالدها: العدالة غائبة

أحكام ضد متورطات في قتل المصرية مريم مصطفى ببريطانيا.. ووالدها: العدالة غائبة

الطالبة مريم مصطفى الطالبة مريم مصطفى ضحية العنصرية في بريطانيا بعد أكثر من عام على الواقعة، قضت محكمة بريطانية بالسجن لمدة 8 أشهر بحق إحدى المتهمات بالاعتداء على الطالبة المصرية مريم مصطفى في نوتنجهام، فيما تم تخفيف الأحكام عن اثنتين أخرتين، حيث تعرضت الشابة المصرية لاعتداء وحشي على يد مجموعة من الفتيات في محطة للحافلات دخلت على أثره المستشفى وأصيبت بسكتة دماغية ادت لوفاتها.
اعترفت 6 فتيات في إبريل الماضي بدورهن في الاعتداء على الطالبة مريم، التي أصيبت بجلطة دماغية بعد ساعات من الاعتداء عليها في فبراير 2018، وتوفيت في مارس من العام ذاته بعد دخولها في غيبوبة، على خلفية تعرضها لاعتداء وحشي من قبل مجموعة من الفتيات بالقرب من محطة للحافلات في نوتنجهام، وفقا لصحيفة "الجارديان".
وقضت محكمة بريطانية، الجمعة، بالسجن 8 أشهر على ماريا فريزر البالغة 19 عاما، ومن المقرر أن تقضي العقوبة في مركز لاحتجاز القاصرين، كما انها متهمة في قضايا أخرى مثل محاولة السرقة والاعتداء على شرطية.
كما أصدر القاضي حكما مخففا بحق هانتر البالغة 18 عاما بالخدمة المجتمعية لمدة عام والعمل لمدة 40 ساعة بدون أجر، بينما لم يتم الحكم على المراهقة البالغة 16 عاما نظرا لصغر سنها وأحيلت لمحكمة للقاصرات.
ومن المقرر النطق بالحكم على 3 فتيات أخريات تتراوح أعمارهن بين 16 و18 عاما يوم 19 يونيو الجاري. غير أن القضاء البريطاني لم يوجه تهم "القتل" إلى المشتبه فيهن.
من جانبه انتقد والد مريم الحكم، موضحا انه "لا توجد عدالة في هذا البلد"، وأضاف أن أسرته تشعر أنها غير آمنة في بريطانيا بعد عدم توجيه التهم لاثنين من قتلة ابنته.

المصدر صدى البلد